انتقاء حسب

رسالة اخبارية

لتلقي آخر الأخبار المتعلقة بدائرة المحاسبات عبر بريدك الإلكتروني

تمويل الاقتصاد و التنمية(7) النتائج نشر على (7)

04.03.2019 / تمويل الاقتصاد و التنمية التقرير السنوي العام الواحد والثلاثون

صندوق الودائع والأمانات

صندوق الودائع والأمانات

تعتبر صناديق الودائع والأمانات من أهم الآليات المعتمدة للاستثمار على المدى الطويل في القطاعات الإستراتيجية وفي المناطق التّي يعزف عنها المستثمرون الخواص. وتلعب هذه الصناديق دورا فاعلا في تنشيط الاستثمار وخلق مواطن الشغل والتّنمية الجهوية.

 وأحدث صندوق الودائع والأمانات، فيما يلي "الصندوق"، بموجب المرسوم عدد 85 لسنة 2011 المؤرخ في 13 سبتمبر 2011 في شكل مؤسسة عموميّة تتمتّع بالشّخصية المعنوية وبالاستقلال المالي وتخضع إلى قواعد التّشريع التّجاري ولا تخضع إلى أحكام القانون عدد 9 لسنة 1989(1).


(1)  القانون عدد 9 لسنة 1989 المؤرّخ في غرّة فيفري 1989 والمتعلق بالمساهمات والمنشآت والمؤسسات العموميّة.

26.12.2018 / تمويل الاقتصاد و التنمية التقرير السنوي العام الواحد والثلاثون

الدين العمومي الخارجي

الدين العمومي الخارجي

يعتبر الدين العمومي من أهم الآليات المعتمدة لتمويل ميزانية الدولة بهدف تجسيد سياستها الاقتصادية والاجتماعية وتجسيم تدخلاتها عبر إنجاز المشاريع العمومية. وبلغ حجم هذا الدين  55.921 م.د في سنة 2016 وحوالي 68.037 م.د في سنة 2017 مقابل 28.779 م.د في سنة 2011. ويمثل الدين العمومي الخارجي (36.413 م.د) حوالي 65 % من الدين العمومي مقابل حوالي 58 % في   سنة 2011 ( 16.701 م.د(.  وتبلغ هاته النسبة حوالي 69 %  في سنة 2017(1).

 وبالنظر إلى أهمية المخاطر والرهانات المرتبطة بالدين العمومي الخارجي سواء من حيث تأثيره على مؤشرات الاقتصاد الكلي والتوازنات العامة أو من حيث المساهمة في تحقيق الأهداف التنموية تولت الدائرة إنجاز مهمة رقابية تخص التصرف في الدين العمومي الخارجي 

وبلغت القيمة الجملية للسحوبات بعنوان القروض الخارجية خلال الفترة من سنة 2012 إلى سنة 2016 حوالي 18.725 م د متأتية من 123 قرضا تم إبرامها لدى 16 مموّل وموزعة بين الدعم المباشر للميزانية بقيمة 9.414 م.د تم إبرام قروضها أساسا لدى البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والبنك الإفريقي للتنمية وتمويل المشاريع والبرامج بقيمة 2.557 م.د.


(1) حسب تقديرات الإدارة العامة للدين والتعاون المالي..

17.06.2011 / تمويل الاقتصاد و التنمية التقرير السنوي السادس والعشرون

الصندوق الوطني للنهوض بالصناعات التقليدية والحرف الصغري

أنجزت دائرة المحاسبات مهمة رقابية حول التصرّف في الصندوق خلال الفترة 2005-2009 شملت البنوك العمومية المتصرفة في الصندوق وخاصة منها البنك التونسي للتضامن للنظر في مدى توفّق هذه المؤسّسات في التصرّف في موارد الصندوق ومدى مساهمته في إحداث المؤسّسات الصغرى

06.07.2010 / تمويل الاقتصاد و التنمية التقرير السنوي الخامس و العشرون

إحداث المؤسسات الصغرى والمتوسطة

خصّت دائرة المحاسبات منظومة إحداث المؤسّسات الصّغرى والمتوسّطة في قطاعي الصّناعة والخدمات بمهمّة رقابيّة للنّظر في مدى توفّق الأطراف المتدخّلة في تأطير المنظومة واستقطاب الباعثين والإحاطة بهم وفي درجة استجابة آليّات وهياكل التّمويل لحاجيات الباعثين. كما شمل النّظر وضعيّة المؤسّسات المحدثة ومتابعتها من قبل الهياكل المموّلة لها.

10.07.2009 / تمويل الاقتصاد و التنمية التقرير السنوي الرابع والعشرون

البنك الوطني الفلاحي

البنك الوطني الفلاحي

تمحور العمل الرقابي حول تقييم مدى توفّق البنك في تطوير نظامه المعلوماتي وتقييم تدخّلاته في مجال دعم الأنشطة الاقتصاديّة بالنّظر إلى التوجّهات الوطنيّة وإلى الأهداف التي تضمّنها عقدا البرامج للفترتين2002-2006 و2007-2009 من حيث التقيّد بمعايير الحذر في ما يتعلّق بإسناد القروض وتطهير محفظة الديون المتعثّرة واستخلاصها وكذلك تطوير أنشطته المدرّة للعمولات وتنمية موارده الماليّة والتحكّم في كلفتها. 

14.06.2008 / تمويل الاقتصاد و التنمية التقرير السنوي الثالث والعشرين

الشركة التونسيّة للبنك

تمحور العمل الرقابي اللشركة التونسية للبنك حول تقييم مدى توفّقه في تطوير نشاطه وتحسين نظامه المعلوماتي ومدى تقيّده بتطبيق إجراءات إسناد القروض ومتابعتها وتطهير محفظة الديون واستخلاصها.

01.01.2006 / تمويل الاقتصاد و التنمية التّقريـر السنـوي العشريـن

الشّركة التونسيّة لتأمين التجارة الخارجيّة

الشّركة التونسيّة لتأمين التجارة الخارجيّة

ركزت دائرة المحاسبات اهتمامها بالأساس على نشاط تصنيع الحافلات باعتباره يمثّل محور نشاط الشّركة في المستقبل . وخلصت الدائرة في أعمالها إلى جملة من الملاحظات تعلّقت بإنجاز الإستثمارات بعنوان التّأهيل وبنظامي المعلومات وتقييم الأداء وبالتّصرف في الموارد البشريّة وبالتّصرف في الشّراءات والمخزون وبالإنتاج وبالنّشاط التّجاري

طباعة